بين تطوان وفاس... صفحات من تاريخ المغرب المعاصر من خلال أرشيف الدبلوماسي الأديب التهامي أفيلال (1932-2020) يونس سبّاح

تفاصيل المنشور

وصف عام:
ولما كان هذا الأرشيف من الأهمية بمكان، لما سيعرف القارئ بنفسه، وتضمن أموراً مختلفة تتصل بتاريخ المغرب المعاصر، وسياسته الداخلية في مستهل القرن العشرين، إضافة إلى الأخبار المحلية بين مدينتي تطوان وفاس، وأخرى تربوية متصلة بعالم الدراسة بالعاصمة العلمية فاس، وجامعها الأعظم القرويين، وما كان بها من عناء وأخبار الدراسة... أحب المؤلف العمل عل إخراجه، مساهمة منه في الجانب الثقافي والسياسي للمغرب عامة وشماله على وجه الخصوص.
كما يضم هذا الأرشيف مادة اجتماعية هامة، متعلقة بالرحلات العلمية، وكيف كان يعيش الطلبة بفاس، وما إليها من ظروف اجتماعية ترتبط بالعيش ايومي لتلك الفئة، وما صاحب ذلك من حديث عن مواد معيشية...، والفرق بين شمال المغرب وعاصمته فاس، وأخبار العملات، والبريد...
كل هذه الأشياء يطلع عليها القارئ في ثنايا هذا الكتاب، وهو ما حدا بنا إلى وسمها ب (بين تطوان وفاس)، لضبط جغرافيتها أولا، ولما بين هاتين المدينتين من ارتباط تاريخي وروحي كبير، حتى اعتبرت تطوان أخت فاس
.
مشاركة :